إعادة تعيين

تجارية عقارات للكراء في المغرب

الترتيب حسب:
3495 results

كراء المحلات التجارية في المغرب يشهد نسقا تصاعديا

 أصبح مشروع توفير محلات تجارية في المغرب من المشاريع الناجحة والمدرة للدخل المربح في الآونة الأخيرة، حيث أن المستثمرين العقاريين في السنوات الأخيرة يميلون أكثر إلى تحويل العمارات إلى محلات تجارية، والقيام بكرائها للشركات، وعرضها للكراء يوفر لهم دخل شهري مستمر. 

رغم أن العقار في المغرب يشهد في السنوات الأخيرة ركودا كبيرا من ناحية الطلب، إلى أن مجال كراء المحلات التجارية أضحى يرتفع بشكل ملفت سنة تلو الأخرى، حيث أن كبريات الشركات التي تسعى إلى توسيع نشاطاتها وفروعها في جل بقاع المملكة المغربة، تميل إلى كراء المحلات التجارية بدل شرائها، حيث أن عروض الكراء تظهر لهم أكثر مناسبة من عروض الشراء.

ولعل الإحصاءات الصادرة أخيرا، التي أفادت أن للإعلانات التجارية، قد شهدت تسجيل ارتفاع مهم في عدد الإعلانات المخصصة لبيع و كراء المحلات التجارية، حيث جرى تسجيل أزيد من 12000 إعلان للمحلات التجارية في موقع ساروتي المتخصص في بيع و كراء العقارات، ويخصص 80 في المائة من تلك الإعلانات للكراء في مجالات المحلات التجارية التي تستهدف الشركات الكبرى، وقد احتلت العاصمة الاقتصادية مدينة الدار البيضاء المركز الأول في نسبة الإعلانات المعروضة للكراء والبيع في حيث المركز الثاني، احتلته المدينة الحمراء مراكش موازاة مع مدينة طنجة التي هي الأخرى أضحت في العشر سنوات الأخيرة مقصدا لكبريات الشركات العالمية والمغربية، فيما تبعتها العاصمة الإدارية الرباط وأكادير وفاس ومكناس والقنيطرة.

الأرقام والمعطيات التي طرحت، أفادت عن تسجيل ارتفاع كبير في ثمن المحلات التجارية، حيث أن أسعار كراء وبيع المحلات التجارية في المدن المغربية ارتفعت بنسبة 40 في المائة، مقارنة مع السنوات الفارطة، نظرا لتكاثر الطلب وقلة العرض، خصوصا المحلات التجارية التي تقع في وسط المدن وفي بؤرة الأحياء الاقتصادية في المدن المغربية.

تطور اقتصادي مهم يشهده المغرب في السنوات الأخيرة، بعد انفتاحه بشكل كبير على الدول الأوروبية، حيث أضحت كبريات المدن المغربية، توفر العديد من المحلات التجارية للشركات التي تبحت عن كراء محل، ليصير مقرا لها.


كراء المحلات التجارية في المغرب يشهد نسقا تصاعديا
الدارالبيضاء تحتل المركز الأول في توفير المحلات التجارية للكراء في المغرب

الدارالبيضاء تحتل المركز الأول في توفير المحلات التجارية للكراء في المغرب

العاصمة الاقتصادية تتربع على أكثر المدن المغربية توفيرا للمحلات التجارية للبيع والكراء كذلك، حيث أن أرقى أحياء الدار البيضاء، أضحت تضم العديد من العمارات الشاهقة التي توفر مكاتب ومحلات تجارية شاسعة تصل مساحتها أحيانا إلى 2000 متر مربع، في أهم مراكز العمل والرواج في مدينة الثماني مليون مواطن، حيث أنه في حي المعاريف و على امتداد شارع الزرقطوني، تلمح عمارات من زجاج تستقر بها كبريات الشركات العالمية، التي تختار كراء محلات تجارية لها تزاول من خلالها نشاطاتها المهنية.

 و يتراوح سعر كراء المحلات التجارية في الدار البيضاء، ما بين 20 ألف درهم و في بعض الأحيان يصل إلى 60 ألف درهم للشهر، السعر يرتفع و ينخفض على حسب المساحة المتوفرة و الموقع التي توفر هذه المحلات التجارية، في حين بعض الأحياء الجديدة بالدار البيضاء التي غيرت من مرفولجيتها التحتية مثل حي عين السبع، الذي غير من جلده، من حي يضم الفلل الصغير إلى بناء عمارات شاهقة، منها ما عرضة للسكن و أخرى شيدت لتكون محلات تجارية، نظرا لأن عين السبع يعتبر من أهم المناطق في المغرب التي تضم اقتصادا قويا، فالشركات التي تصنع المواد الغذائية و الطبية و السيارات تستقر في المنطقة، و يوفر عين السبع الأن محلات تجارية كبرى للكراء، يبدأ سعرها من 10 ألاف درهم للشهر، و يصل المبلغ إلى 30 ألف درهم أحيانا.

المحلات التجارية للكراء أضحت كذلك تشهد نسق أخر، حيث بالمدن المغربية الكبرى مثل الرباط و الدار البيضاء، و مراكش و طنجة، أصبحت توفر محلات تجارية تسمى بأماكن العمل المشترك، التي توفر على الشركات الصغرى والمؤسسات الحديثية التنشئة، الدخول في مساطير الكراء الطويل الأمد، حيث أصبح بإمكانهم كراء أماكن للإشتغال يختارون من خلاله عدد المكاتب التي يحتاجونها و توفر لهم هذه الفضاءات كل مقومات التي تتوفر عليها الشركات الكبرى، دون ا، ننسى أنها توقع في أرقى الأحياء و الأكثر حركية من الناحية الاقتصادية، بالإضافة إلى الثمن الجد معقول الذي يتراوح ما بين 1500 درهم للشهر و 3000 درهم على حسب المقومات والخصائص الذي يختارها الراغب في كراء محل تجاري في المغرب.