إعادة تعيين

عقارات للكراء في طانطان

الترتيب حسب:
1 results

مناطق قريبة من طانطان

‫عقارات للكراء في طانطان‬

تعيش مدن الصحراء جنوب المغرب أوراشا تنموية مفتوحة، والتي تهم مختلف القطاعات خاصة تلك الحيوية منها، حيث تتوزع هذه المشاريع بين تعزيز البنيات التحتية الضرورية، وإصلاح وتأهيل تلك المتهالكة.

وتعتبر مدينة طانطان إحدى هذه المدن التي تحظى بنصيبها من التنمية. في هذا الصدد قامت الوكالة الوطنية للموانئ بتخصيص ميزانية مالية قدرها 9.78 مليون درهم، قصد إنشاء جملة من مشاريع التنمية بالميناء الخاص بالمدينة في الفترة الممتدة ما بين 2015 و2019.

تهم هذه المشاريع بالأساس، تجهيز الميناء بالمرافق الضرورية، وتزويدها بشبكة الماء والكهرباء والإنارة العمومية، إضافة إلى إعادة تأهيل الشبكات الطرقية بالميناء والارصفة، ناهيك عن احتضانه لمشاريع أخرى ترتبط بشروط السلامة والبيئة، واصلاحات تشمل الممرات وعلامات التشوير وغيرها. وذلك بقيمة مالية قدرها 500 ألف درهم.

وتشير معطيات صادرة عن الوكالة الوطنية للموانئ بطانطان سنة 2015، عن كون ميزانية الاستثمار بالميناء خلال ثلاث سنوات السابقة بلغت أزيد من 50 مليون درهم، استهدفت تعزيز البنية التحتية للمينا، خاصة فيما يتعلق بالطرق والتطهير والصرف الصحي والإنارة العمومية، بالإضافة إلى توفير وسائل وشروط السلامة والوقاية من الحوادث.

وتندرج هذه المشاريع ضمن المخطط المديري للمناءات، الاستراتيجية المينائية في أفق 2030 التي رسمتها وزارة التجهيز والنقل، الرامية إلى تطوير الميناء وتحديث مرافقه وبنيته التحتية،وذلك عبر مراحل، حيث ينتظر أن يلعب الميناء دورا مهما في التنمية الاقتصادية لمدينة طانطان في السنوات المقبلة.


‫عقارات للكراء في طانطان‬
‫عقارات للكراء في طانطان‬

‫عقارات للكراء في طانطان‬

وينتظر أن تساهم هذه المشاريع التنموية في الرفع من الرواج التجاري، الذي تصل الطاقة الاستيعابية له في الوقت الراهن إلى 250 ألف طن، حيث ستصل إلى 500 ألف طن

ويتوفر الميناء على طاقة استيعابية تناهز 750 مترا مخصصة للسفن، في حين فترات نشاط البواخر تشهد تزايدا في الحاجيات مما يخلق نقصا في الطاقة، بحيث تصل هذه في مثل الفترات إلى بحوالي 755 متر، كما يتوفر الميناء على وعاء عقاري يمكن أن يشكل فضاءا مناسبا لاحتضان مشاريع التنمية والاصلاح .

وتمول هذه المشاريع من طرف عدة أطراف، في مقدمتها، صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، التي ساهمت في مجموع المشاريع بمبلغ مالي قدره 161 مليون و87 ألف درهم، في المقابل بلغت المساهمة المالية للشركاء في 46 مليون و623 ألف درهم، والمستفيدين بخمسة ملايين و409 آلاف درهم (92 ألف و304 مستفيد).

وتنقسم هذه المشاريع على 275، بغلاف مالي قدره 58 مليون و104 ألف درهم منها 37 مليون و 278 ألف درهم مساهمة من المبادرة، و 145 مشروعا في إطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري.