إعادة تعيين

عقارات للكراء في سطات

الترتيب حسب:
3 results

مناطق قريبة من سطات

مؤشر ايجار العقارات في سطات في ارتفاع

تعرف مدينة سطات في السنوات الأخيرة تطورا عقاريا كبيرا، حيث أن المدينة التي تقع ما بين العاصمة الاقتصادية الدارالبيضاء و المدينة الحمراء مراكش، أصبحت مدينة تفرض نفسها في ساحة المدن الكبرى، كيف لا و تاريخها القديم يحكي عنها، بالإضافة إلى ما تضمه منطقتها الصناعية من شركات كبرى تشكل عمودا لا يستغنى عنه في الإقتصاد المغربي، ناهيك عن المشاريع العقارية التي تتزايد مع مرور السنين نظرا للنمو الديموغرافي الكبير التي عرفته المنطقة خصوصا بعد غلاء أسعار العقار في المدن الكبرى المجاورة، حيث أن مدينة سطات اليوم تضم ما يفوق 250 ألف نسمة حسب إحصاء المندوبية السامية للتخطيط و الإحصاء لسنة 2014.  

بعدما همت مدينة سطات العديد من أشغال البنية التحتية وتحديث الطريق السيار التي تتوسطها ما بين مراكش والدار البيضاء، أصبح على السهل من طرف سكان المدينتين التنقل إلى سطات، حيث أن العقار هناك لا يزال مناسبا لجميع الفئات المجتمعية، كما أن المدينة تتوفر على مختلف أنواع العقارات من فلل و شقق من مختلف المستويات و الإقامات السكنية المخلقة كذلك.

يلعب عامل موقعها الجغرافي و بيئتها الصحية دورا كبيرا في استقطاب المستأجرين و المشترين للعقارات في سطات، حيث أن سكان المدن الكبرى، و بشكل خاص الميسورين منهم يفضلون قضاء عطلة نهاية الأسبوع بعيدا عن التلوث و زحمة سير المدينة، و تعد سطات منذا مناسبا لهم نظرا لما تتوفر عليه من مساحات خضراء و نطاق حضري مناسب.

مؤشر ايجار العقارات في سطات في ارتفاع
توافد الطلاب على سطات يساهم في انتعاش ايجار العقارات

توافد الطلاب على سطات يساهم في انتعاش ايجار العقارات

تبعد مدينة السطات عن الدارالبيضاء بما يقارب 70 كلم عبر الطريق السيار، و تعتبر أكبر مدن جهة الدارالبيضاء سطات و أعرقها كذلك، لكن المدينة انتظرت كثيرا قبل أن تشهد نموا عقاريا كبيرا، غير من مرفولوجيتها، و أضحت اليوم مدينة حضارية توفير مكارم العيش لفائدة سكانها والوافدين عليها.  

في سنة 2016 على سبيل المثال طالت إقليم السطات جملة من المشاريع العقارية و الاجتماعية والتنموية، التي قدرت ب 563 مشروع، مما أنعش عجلة الاقتصاد في مدينة سطات من جديد، وساهم في تحقيق تطور ملحوظ على عدة أصعدة، كما أن العديد من المقاولين العقاريين توجهوا للمدينة من أجل الإستثمار في العقار هناك، خصوصا و أن سعر المتر المربع في المدينة لا يزال مناسبا سواء من أجل بناء مشاريع سكنية او إقامات مخلقة أو فلل، حيث أن مجموعة من الأسر اختارت الإنتقال إلى سطات و بناء عقاري سكنية بنفسها بعيدا عن ضغوطات و اسعار المدن الكبرى.

ايجار العقارات في سطات هو الأخر يعرف نشاطا كبيرا، حيث أن الجامعات و المدارس العليا التي تتوفر عليها المدينة تستقطب العديد من الطلاب، و الذين بدورهم يفضلون إيجار العقارات السكنية في سطات بدل التنقل من الدارالبيضاء إلى سطات او من مراكش إلى سطات، خصوصا و أن سعر ايجار العقارات في سطات ليس مرتفعا كالمدن المجاورة وتوفر جميع الخدمات الضرورية والترفيهية التي قد يحتاجها الطلاب.