إعادة تعيين

شقق للبيع في الدار البيضاء

الترتيب حسب:
4338 results

مناطق قريبة من الدار البيضاء

عروض شقق للبيع في الدارالبيضاء ب25 مليون تعرف عزوفا من المواطنين

فرضت مدينة الدار البيضاء نفسها كأكبر مدينة في المغرب في ثلاث أشياء، سواء المساحة الشاسعة، حيث تتكون الدار البيضاء الكبرى من العديد من المدن الصغيرة المجاورة بها ابتداء من برشيد و سطات و سيدي رحال، إلى المحمدية و بوزنيقة و بن سليمان، و من جهة أخرى فهي أيضا المدينة الأكبر من حيث التعداد السكاني، حيث تضم ما يفوق 4 ملايين نسمة والعدد يتزايد بالألاف كل سنة، أما اقتصاديا فلا يخفى على الجميع أن العاصمة الاقتصادية للمغرب هي الأقوى من حيث ضمها لأكبر الشركات المغربية و العالمية، و تمر منها جميع المعاملات في جميع القطاعات. 

العوامل السابق ذكرها تساهم في بشكل غير مباشر في إغناء قطاع آخر، ألا وهو القطاع العقاري، حيث أن المدينة تشهد توسعا متناميا كبيرا مع مرور السنين خصوصا في المشاريع السكنية الاقتصادية، حيث أنه عند عرض شقق للبيع في الدار البيضاء ب 25 مليون سنتيم، تجد العديد من المواطنين يتهافتون على العروض، حيث أن تملك شقق في الدار البيضاء يعد استثمارا وسكنا مربحا وفي مدينة تتوفر على جميع ضروريات الحياة وحتى الخدمات الترفيهية.

السكن الاقتصادي في الدار البيضاء يقع في المناطق المجاورة للمدينة وتختلف جودة العقارات من منطقة لأخرى، حيث أن مناطق البرنوصي وحي الرحمة والألفة وبعض المناطق في سيدي مومن، حيث طرحت هناك العديد من المشاريع السكنية الاقتصادية بأثمنة تبلغ 25 مليون سنتيم، ولأنها كانت من بين المشاريع الأولى للسكن الاقتصادي، فلم ينتظر أًصحاب المشاريع كثيرا لتصل العديد من الطلبات من أجل الحصول على شقق في السكن الاقتصادي.

عروض شقق للبيع في الدارالبيضاء ب25 مليون تعرف عزوفا من المواطنين
شقق للبيع ب 25 مليون في الدارالبيضاء تخلق الحدث

شقق للبيع ب 25 مليون في الدارالبيضاء تخلق الحدث

منذ إطلاق مشروع السكن الاقتصادي في المغرب، من أجل سد الخصاص المهول في السكن، وتوفير شقق لفائدة الأسر المحدودة الدخل والفقيرة، حيث أن الدولة سعت إلى إعطاء امتيازات عديدة لفائدة المستثمرين العقاريين والمقاولين من أجل إنشاء مشاريع لفائدتهم و بمواصفات وشروط حددتها الدولة لهم. 

السكن الاقتصادي التي تبلغ تكلفته 25 مليون سنتيم للشقق، عرف شدا وجذبا ما بين مؤيد ومعارض، حيث أن البعض كان من المؤيدين عن حل توفير سكن لفائدة الأسر الفقيرة والمحدودة الدخل بأثمنة معقولة، و تسهيلات بنكية كذلك، لكن الفئة الأكبر كانت للمعرضين، حيث أن جودة شقق السكن الاقتصادي في الدار البيضاء ب 25 مليون سنتيم، لم ترقى إلى تطلعات المواطنين، خصوصا بسبب مساحة الشقق و بعد المناطق المشيدة بها هذه الشقق عن وسط المدينة، بالإضافة إلى ضعف تواجد المرافق و المساحات الخضراء و التشطيب النهائي للشقق، حيث يضطر البعض إلى إنفاق أموال طائلة من أجل الإصلاحات قبل السكن بها.

حلول السكن الاقتصادي رغم المشاكل التي طرحته إلى أنها كانت مناسبة للبعض من أجل الاستثمار حيث أن الدولة تمنحك 4 سنوات قبل أن تقوم ببيعها، و في الغالب سومة هذه الشقق ترتفع بعد ذلك بما يقارب 10 في المائة، أما حل كرائها فهو الأخر يدر دخلا على أصحابها خصوصا مشاريع السكن الاقتصادي في الدار البيضاء القريبة من المدارس و الجامعات، حيث أن الطلاب يعدون الزبائن الأكثر توافدا على هذه العروض.